تماس با ما باجگیری سایبری - پایگاه خبری ماهین نیوز
سفارش تبلیغ

ثبت شرکت
صبا

فی إیران، بقعة سوداء سوداء ویمکن رؤیتها. ولکن فی الثقافة غیر الإیرانیة، هناک الکثیر من السواد الذی لا یمکن رؤیته! على سبیل المثال، الابتزاز فی إیران سیء، ولکن فی الغرب لیس سیئا على الإطلاق، وأنه قانونی! ویجب أن تدفع. لأنه فی إیران، على أساس التعالیم الإسلامیة، التی تنص على أن الزکاة هی علم نشرها، کل من یأتی إلى المعرفة، یعلمه للآخرین، ولا یطلب رواتب لنشره. ولکن فی الغرب، انها حقوق الطبع والنشر، وأنها لا تعلم أی شخص! وهم یطالبون بأجور ضخمة. هذا نوع من الفدیة. واحدة من هذه الفدیة هی الإنترنت والجریمة السیبرانیة، مؤسس هذا العمل، السید بیل غیتس، مدیر مایکروسوفت، وأغنى فی العالم. وقد جاء أیضا إلى الواجهة فی هذه الطریقة. لأنه الذی لا یولد من أم غنیة! خلال أیام الطالب، کان فقیرا جدا مع اثنین من الطلاب الإیرانیین کان فی نفس الغرفة وبعض النفقات المشترکة لم تقدم إلا من قبل الإیرانیین. إن لم یکن، مصمم ویندوز الأصلی: فقط الإیرانیین کانوا على الأقل کل شیء! ولکن بما أن الإیرانیین لم یکن لهم الحق فی تسجیل الشرکة، أو أنشطة الشرکة، أو حلها فی الولایات المتحدة، لم یخترعوا الاختراع باسمهم! بدأت الاحتیال والفدیة هنا: مع اختراع حقوق التألیف والنشر و: برامج النسخ المتشددین، وجدوا مبیعات کبیرة، وحصلت على کل الثروة. بینما فی معظم البلدان، لیس هناک حق المؤلف و: الإسلام هو أیضا حر. ولکن نظام الغفران یحاول عکس هذا الاتجاه: حتى رفض نظریة الإسلام. طلاب بیل غیتس فی إیران وبلدان أخرى یتابعون هذه القضیة: على سبیل المثال، فی إیران، تم تسجیل الشرکات القائمة على المعرفة، والتی هی فقط بیع المعرفة لمهمتهم. وهم أکثر خطورة من وکالة المخابرات المرکزیة. واحد منهم هو على ساحة نیافاران، ولا یسمح لأحد بالدخول! وأی معدل یحدد أنه یجب دفعه ولا: المساعدة أو التوجیه. وهناک مسألة أخرى محظورة فی إیران، على أساس الإسلام، هی المصلحة أو النسب. فی الدین الإسلامی، لا یعتبر المال سلعة، بل وسیطا، لذلک لیس متأصلا فی القیمة، بل له قیمة تداول فقط. ولکن فی جمیع البلدان المال هو لعبة العلم! وندعوها المالیة. قرأت بلدی مدیر فائقة الحظ لإدارة المالیة فی جامعة تاربیات مودارز، وأنا أعلم أن جمیع الدروس على أساس: أسعار الفائدة. وهذا هو، إذا کنا کسر حسابات الفائدة والربا: فإنه لا یترک أی شیء. وبطبیعة الحال، فی بعض التخصصات، والمحاسبة أو التجارة ویقال أیضا، وکلها تقول: إذا کان شخص ما یقول المال سیئة، انها مجنون! ومن الناحیة النظریة، والمال الله هو. وفی الکفاح من أجل بقاء الرأسمالیة، لا یجب القضاء على أی أموال! وهذا هو، یجب أن یقتل الفقراء، ولیس مساعدة. لأن المساهمة العکسیة هی نظریة مربحة، بالطبع، تم إجراء بعض الإصلاحات، على سبیل المثال، بیل غیتس، وهو شخص جید، ولکن هذا الخیر لاتجاهه اتجاهی: لزیادة الأرباح. لأنه یکسب سمعة لمساعدة الصالح العام، فإنه یجعل من الأسهل للتحویل. إذا تم تسعیر البرنامج الجدید 100 مرة، لا أحد سوف الاحتجاج: لأنه یعتبر نفسه معیار التسعیر. یقول العمیل أیضا: حظا سعیدا لا یکذب، وإذا کان یضیف اضافیة، وسوف تفعل أشیاء جیدة. وهذا یعنی أن العمل الجید هو الخلط بین التفکیر لدى العملاء وتثبیطهم، وتجنب حسابات التکلفة والفوائد . ادامه مطلب...


تاریخ : چهارشنبه 96/11/11 | 11:6 عصر | ماهین نیوز : ماهین نیوز | نظر